جمعيات أملج الخيرية وفروعها تضخ 5 مليون في مبادرة حملة يدآ بيد لمد يد العون

جمعيات أملج الخيرية وفروعها تضخ 5 مليون في مبادرة حملة يدآ بيد لمد يد العون

املـج : يوسف المرواني


تواصل حملة ” يدا بيد ” في محافظة أملج التي اطلقها صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان أمير منطقة تبوك أعمالها لرصد الأسر المحتاجة وأصحاب الأعمال الميدانية الصغيرة المتأثرة خلال فترة منع التجوّل، والأشخاص المتأثرين سواء صحية او اجتماعية وغيرها ، وتقديم الدعم لهم لمواجهة الآثار الناجمة عن انتشار فيروس كورونا، وفي هذا الصدد وجه محافظ أملج زياد البازعي بتشكيل لجنة في المحافظة خاصة لحملة ” يدا بيد ” لرصد ومتابعة الحالات التي تستحق المساعدة، وذلك بالتعاون مع أفرع الجهات ذات العلاقة بالمحافظة..

وتأتي هذه المبادرة في خطوة من إمارة منطقة تبوك لمدّ يد العون للأسر غير المقتدرة والمتعففة وأصحاب الأعمال الميدانية الصغيرة التي توقفت أنشطتها تقديراً لسرعة استجابة أصحابها للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمكافحة انتشار فيروس كورونا.
وتم وضع آلية المساهمة في هذه المبادرة وفقاً للانظمة والتعليمات المعمول بها في هذا الشأن، كذلك تلقي طلبات الأسر المحتاجة، فيما سيتولى فريق عمل مُختص لحملة ” يدا بيد ” في أملج استقبال الدعم ومراجعة الطلبات المقدمة ، والتأكد منها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة،

حيث ضخت الجمعيات الخيرية بمحافظة املج خمس ملايين ريال ضمن مبادرة حملة يداً بيد لدعم الاسر والافراد المتأثرين من الاجراءات الاحترازية ضد وباء كورونا.

ومن جهة أخرى اوضح مدير العلاقات العامة بجمعية البر والخدمات الاجتماعية بأملج محمود الزراع انه منذ انطلاق مبادرة “يداً بيد” ، استجابت الجمعيات الخيرية في املج ومراكزها واللجان الاجتماعية والصحية وفروع بر املج لمبادرة امير المنطقة في حصر المتضررين من الاجراءات الاحترازية التي طبقت لتفادي انشار العدوى بفيروس كورونا (كوفيد19) وبمتابعة من محافظ املج زياد بن عبدالمحسن البازعي حيث عقدت اللقاءات الافتراضية مع رؤساء الجمعيات للتنسيق فيما بينها وتشكيل اللجان واعداد التقارير اليومية عن سير هذه الحملة التي تنوعت فيها المبادرات المتميزة وشملت المتضررين من الاجراءات المتخذة والمستفيدين في قوائم الجمعيات والاطفال في المنازل والايتام والارامل ، واضاف انه بناء على التقرير الاخير بلغ عدد المبادرات 137 مبادرة بمبلغ اجمالي قدرها 5,386,421 ريال شملت 63760 مستفيد ولا زالت المبادرات مستمره في الايام القادمة لتخفيف الاثار المترتبة على الأسر والافراد ممن توقفت اعمالهم وقل دخلهم بدعم اهل الخير في هذا الوطن المعطاء وبجهود المتطوعين في المحافظة.

ولفت الزراع ان المبادرات المستجيبة لحملة “يدا بيد” لم تقف على الجهات الخيرية والاجتماعية فحسب بل بادرت عدد من الجهات الصحية كمستشفى املج ومراكز الرعاية الصحية بحملة التبرع بالدم وايصال الادوية لمنازل المرضى ووضعت بعض المنشآت الصحية الخاصة تجهيزاتها وامكانياتها تحت تصرف وزارة الصحة كما بادر عدد من رجال الاعمال والمواطنين في وضع عقاراتهم ايضاً تحت تصرف الصحة متى ما استدعت الحاجة لذلك

عن الكاتب

اخبار املج

اخبار املج مخصص لنشر اخبار محافظة املج والقرى المجاوره لها

اترك تعليقاً